لتحل مشكلة محلية تحتاج فهم عميق للبيئة التي ادت الى خلق هذه المشكلة، ومن قدرة عالية على استغلال الموارد المتوفرة، وجهد مستمر من فريق عمل متفاني… اعتقد هذا ما يتوفر لفريق ”أنا مهني“ (anamehani.com)


تعرفت على سعيد الفقيه، وماهر الرحومي، واسامة الشامي من خلال مسابقة بلوك ون للشركات الناشئة في ٢٠١٤. كانت انا مهني احد الافكار المتميزة التي تم تقديمها في المسابقة، فالفكرة تعمل على حل مشكلة حقيقة في سوق العمالة اليومية ، فعدم الوضوح يسود هذا السوق من جميع النواحي: كم عدد العمالة المطلوبة، واين تتواجد، و هل هي مؤهلة من جهة، ومن جهة اخرى ما مقدار الطلب واين يتواجد هذا الطلب؟


الاجابة على هذه الاسئلة الصعبة، التي قرر فريق أنا مهني مواجهتها باستخدام التكنولوجيا، لها فائدة عالية جدا. فالاجابة تعني فرص اعلى للحصول على عمل ودخل، خلق فرص عمل جديدة، وفي نفس الوقت التقليل من الهدر المرتبط بالطريقة التقليدية من الانتظار في قارعة الطريق للفرص.
لقد كان الفريق المتقدم على درجة عالية من الاصرار، وبالفعل فاز فريق أنا مهني بالمسابقة وانطلق في رحلة من العمل المستمر حتى الان.
الفكرة التي تحولت الى مشروع في ظل وضع البلد الحالي مازال امامها الكثير لتنجزه، وانا مؤمن انها ممكن ان تلعب دور حقيقي ومهم في عملية اعادة الاعمار التي نأمل الوصول اليها في اقرب وقت.


تطلق شركة انا مهني تطبيقها وهو نقلة نوعية في طريقة تقديم خدمات الشركة. يمكنك الحصول على التطبيق عبر هذا الرابط:
https://z559y.app.goo.gl/29hQ

Comments
Be the first to comment on this post!